4 صور تكشف أكبر عملة اغتصاب جماعي في التاريخ.. شاهدها

سمعنا كثيرًا عن وقائع اغتصاب جماعي ولكن هل فكرت يومًا أين وقعت ومن كان الضحية هنا نتحدث عن مئات الالاف من النساء اللاتي وقعن فريسة لذكور بلا مشاعر أو أي إحساس.

في السطور التالية سنسرد لكم أكبر عملية اغتصاب جماعي في التاريخ.

وقعت ألمانيا ضحية لأكبر واقعة اغتصاب جماعي في التاريخ فقد أقدم الجنود السوفييت في عام 1945، على اغتصاب أعداد كبيرة جدًا من الألمانيات، والموت كان مصير أي سيدة ترفض.

وصل فجور الجنود السوفييت لإعدام أي سيدة ألمانية ترفض اغتصابها، ولما لا فقد كانت ألمانيا بلا رجال، فأغلبهم كانوا مجندون في صفوف الجيش الألماني.

انتهز الجنود السوفييت خلو ألمانيا من الرجال وتواجدهم على الجبهات في الحرب، وانتقمن من النساء باغتصابهن، لذلك اكتسب الجيش السوفيتي سمعة سيئة بكثرة جرائم الاغتصاب.

واضطرت العديد من النساء الألمانيات إلى الانتحار، حتى لا يقعن فريسة لاغتصاب الجنود السوفييت، وأفادت عدة تقارير بأن ما لا يقل عن مليوني امرأة تعرضن للاغتصاب.

كما أشارت التقارير إلى وفاة ما لا يقل عن 200 ألف سيدة ألمانية لانتشار الأمراض الناتجة عن عمليات الاغتصاب المتكررة.

وأوضحت التقارير أن نسبة كبيرة من النساء الألمانيات إضطررن إلى إجراء عمليات إجهاض، بشكل يومي، داخل مختلف المستشفيات الألمانية.

ولم تتراجع نسبة عمليات الاغتصاب تدريجيًا إلا عقب اتخاذ القيادة العسكرية السوفيتية إجراءات صارمة ضد جنودها المتورطين في عمليات الاغتصاب ضد النساء الألمانيات.

شاهد الصور:

موضوعات شبيهة:

    اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *