المسلماني: القيامة اقتربت وإسرافيل نفخ في الصُُور ب 3 دول.. فيديوالإعلامي أحمد المسسلماني

ذكر الإعلامي أحمد المسلماني أن يوم القيامة اقترب جدًا، مشيرًا إلى أن هناك علامات ودلائل تشير إلى أن هناك بعض من علامات قيام الساعة ظهرت في ثلاث دول بقارة آسيا.

أوضح “المسلماني” خلال حلقة مساء الثلاثاء الماضي من برنامجه “الطبعة الأولى” الذي يبث على قناة “دريم” الفضائية، أن هناك تفسيرات متعددة لظواهر طبيعية أثارت الانتباه هذا العام بشدة.

لفت إلى أن بعض السكان عند بحر قزوين في إيران وأذربيجان وسلوفينيا سمعوا نفخ في البوق قادم من السماء، منوهًا بأنها كانت أصواتًا قوية جدًا ولا تخطئها أذن، وجعلت المواطنين هناك يشعرون بالرهبة والخوف.

كشف عن أن بعض العلماء فسروا تلك الأصوات التي سُمعت في الدول الثلاث، بأنها مجرد ظاهرة تداخل جوي، بينما باحثون آخرون تحدثوا عن أن تلك الأصوات، قد تكون لكائنات فضائية قادمة من كواكب آخرى لتوجه رسالة للبشر على الأرض.

إلا أن المسلماني كان له رأيًا آخر مغايرًا لما قيل من تفسيرات وتخمينات، إذ إن أشار إلى تلك الأصوات قد تكون لها علاقة ببعد ديني، إذ إنه طبقًا للدين الإسلامي، فإن الملاك “إسرافيل” نفخ في الصور إيذانًا باقتراب يوم القيامة وبدء انتهاء الخليقة.

وأكد مقدم برنامج الطبعة الأولى أنه لا آحد يعلم متى ستقوم الساعة، ولكننا جميعًا ندرك تمامًا أن الحياة في آخرها وأن يوم القيامة اقترب لا محالة.

 

شاهد الفيديو

 

    اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *