بسمة وهبة تستقيل من «القاهرة والناس» بسبب ياسمين الخطيب

والإعلاميين : وقف بسمة وهبة لمخالفة ميثاق الشرف

نشب خلاف بين الإعلامية بسمة وهبة وإدارة قناة القاهرة والناس اضطرت على اثره تقديم استقالتها من القناة ،بدأت الأزمة بعدما عرضت حلقة اليوم من برنامج «شيخ الحارة» والذي استضافت فيها بسمة وهبة الكاتبة والإعلامية ياسمين الخطيب.
وكانت بسمة قد أعلنت للقناة رفضها إذاعة الحلقة، بسبب ذكر ياسمين الخطيب لأسماء العديد من الشخصيات العامة وحكت تفاصيل ماحدث بينهما.وتفاجأت بسمة وهبة بإذاعة الحلقة لتقوم بعد ذلك بمنع القناة من إذاعة الحلقه في الإعادة، بالإضافة الى رفع الفيديوهات الخاصة بالحلقة من موقع الفيديوهات الشهير “يوتيوب”، وبالفعل اضطرت القناة لعدم إذاعة الحلقة في الإعادة


وفى سياق متصل اعلن د. طارق سعده نقيب الإعلاميين، أن مجلس النقابة اتخذ قرارا بوقف بسمة وهبة، مقدمة برنامج شيخ الحارة المذاع على قناة القاهرة والناس، بناءًعلى تقرير المرصد الإعلامى للنقابة، وما رصده من تجاوزات مهنية وأخلاقية بحلقة يوم 19 مايو، التى استضافت فيها الفنان ماجد المصرى، والتى تخالف ميثاق الشرف الإعلامى، ومدونة السلوك المهنى
وأضاف “سعدة” فى بيان له قبل قليل:” خالفت أيضا قانون نقابة الإعلاميين رقم 93 لسنة 2016 الذى حظر ممارسة النشاط الإعلامى دون القيد بجداول النقابة أوالحصول على تصريح مزاولة مهنة، حيث إنها لم تقم بتقنين أوضاعها مع النقابة، وغير مقيدة بأى من جداول القيد، ولم تحصل على تصريح مزاولة المهنة وفقاً للمادتين” 2 – 19 ” من قانون النقابة”.

وعلقت الإعلامية ياسمين الخطيب على الأزمة عبر صفحتها : انها لا تعلم السر وراء حذف الحلقة وانها قالت نصا للزميلة بسمة وهبة ” لااعتز ولا اتشرف بالزواج من المخرج خالد يوسف” واستنكرت وقالت فهل تزعم امراة مثلي الزواج من اى رجل ؟

ثم اضاف بعد ساعات تقول ” عرفنا خلاص سبب الحذف فيبدو ان بعض الهاربين مازالت لديهم سطوة ”
ثم اعقبت ذلك برسالة ادعت انها مرسلة من فرنسا وتحمل تهديد لها ولاسرتها

فيما أعلن المخرج السينمائي خالد يوسف تحريك دعوى قضائية يختصم فيها كلًا من: قناة «القاهرة والناس» وبرنامج «شيخ الحارة» ومقدمته الإعلامية بسمة وهبةوضيفة آخر حلقاته، الإعلامية ياسمين الخطيب، بدعوى «الخوض في سيرته وعرضه والتشهير المتعمد به
كتب «يوسف»، عبر حسابه الرسمي على «فيس بوك»، مساء السبت، قائلًا: «لم يكن لدى مقدمة البرنامج غير خالد يوسف والخوض في عرضه ودفع ضيوفه استنطاقهم تصريحات مسيئة لي وخاصة ضيفتها الاخيرة التي كالت لي كم هائل من الإساءة والتشهير وسرد أكاذيب في محاولة للنيل مني ومن أسرتي بزعمها الزواج مني».
أضاف: «لن ينالوا مهما فعلوا من علاقتي بزوجتي وأم بنتي، وكلفت المحامي الخاص بي برفع قضايا على كل من روج عني أكاذيب طوال الفترة الماضية متعمدا التشهير، بما فيها المواقع الصحفية وأصحاب قنوات اليوتيوب الذين يألفون الأساطير طمعا في الترند والمزيد من الاشتراكات بكل الأساليب المنحطة، فعشق الترندوالشهرة ليس على جثث البشر والسعي لتدمير سمعة العائلات وسأختصم في هذه القضايا كل الجهات المسئولة التي تعمدت التقاعس عن ضبط ناشري الفيديوهات الملفقة والمنسوبة لي، وكل أصحاب الفيديوهات المنشورة الذين يحللون ويدعون العلم ببواطن الأمور ويروجون لإشاعات من وحي خيالهم. سأرد على الجميع بالقانون

    اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *