هكذا تبرأت أبل من اتهامات بطء آيفون

انتشرت في الأيام الماضية عدة اتهامات لشركة أبل، بعد طرح نظام التشغيل الجديد Ios 11 بإنه السبب الرئيسي في بطء هواتف آيفون.

أشار البعض إلى أن الشركة العالمية تفعل ذلك بدافع تحفيز مستخدميها على شراء أجهزة آيفون الجديدة.

مركز فنلندي يبرئ أبل من الاتهامات

من جانبها ذكرت صحيفة “تلجراف” البريطانية، أن هذا الكلام غير صحيح، خاصة بعد أن راجع مركز فنلندي لتطوير البرامج الحاسوبية 100 ألف جهاز يعمل بالنظام.

وكشف الباحثون إلى أن أبل حافظت على سرعة المعالج في هواتف آيفون، كما هو الحال في النسخ السابقة من النظام.

أكد باحثون المركز أن هواتف آيفون 5 حتى 7 بلس، حافظت على مستوى سرعتها بعد تحديث نظام التشغيل.

لافت الباحثون إلى أنهم اختبروا سرعة المعالج الداخلي، وتبين أن النتيجة طبيعية تمامًا.

أشار الباحثون إلى أن هناك عوامل أخرى، قد تكون السبب في بطئ هواتف آيفون.

من ضمن هذه العوامل: “إضافة برامج أو تطبيقات تستهلك طاقة أكبر أثناء المعالجة.

إلى جانب تطبيقات جديدة لا تعمل بسرعة كافية على الهواتف القديمة، كونها مخصصة للهواتف الحديثة.

 

    اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *