تفاصيل واقعة قذف زائري الأهرمات بالحجارة.. مدرب سباحة وراء الفعل

في واقعة غريبة ومرعبة خطفت انتباه الجميع، تسلل شاب أعلى هرم خوف، وقذف زائري الأهرمات بالحجارة، ليبث الرعب في نفوس الزائرين الأجانب، خاصة مع فشل قوات الأمن في السيطرة على الموقف لمدة تقترب من ساعتين قبل القبض عليه.

وكان قد تداول نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي، مقطع فيديو يرصد تسلل الشاب لأعلى هرم خوفو ومحاولة إثارة الرعب في نفوس الزائرين من خلال إلقاء الحجارة عليهم، وبعد أن تم اكتشاف وجوده أصبح يلقى الحجارة على أي شخص يحاول اعتلاء الهرم للقبض عليه، حتى تمكن أفراد الأمن في النهاية من الوصول إليه وإلقاء القبض عليه.

شاهد مقطع فيديو قذف زائري الأهرمات:

الأمن يوضح تفاصيل واقعة قذف زائري الأهرمات بالحجارة:

قال أشرف محي الدين مدير منطقة الهرم الأثرية، إن الشاب تسلل المثلث الموجود أعلى الهرم، بعد دخوله بتذكرة عادية كزائر للأهرامات”.

كما وضح الدكتور مصطفى وزيري الأمين العام للمجلس الأعلى للآثار، أن الشاب تسلق الهرم في حوالي الساعة السابعة والربع صباحًا، وحصل على التذكرة دون حدوث أي أمر غريب أو غير طبيعي.

وأضاف وزيري خلال مداخلة هاتفية مع إحدى القنوات الفضائية، أن الشاب تسلق السلالم العادية المستخدمة لصعود الهرم ودخوله، ولكن فجأة اتجه إلى الناحية الشمالية الغريبة وتسلق الدرج حتى وصل إلى قمة الهرم، ومن ثم استخدم الساري الخشبي لقذف السيائحين بالحجارة.

محاولات قوات الأمن للسيطرة على الموقف:

وأوضح الأمين العام للمجلس الأعلي للأثار، أن قوات الأمن حاولت السيطرة على الموقف بعد مرور ساعتين من الزمن، واتجهوا إليه وحاولوا القبض عليه بشكل هادئ حتى لا يثير القلق في نفوس الزوار.

وأشار وزيري إلى أن الشاب يبلغ من العمر 27عامًا، ويعمل مدرب سباحة، وبعد القبض عليه، تم تحوليه إلى النيابة للتحقيق معه في الواقعة وإتخاذ الإجراءات القانونية ضده، خاصة بأن اللوائح تمنع تسلق الأهرامات تمامًا.

شاهد مكالمة وزيري:

    اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *