مصري وسعودي وجزائري مهددون في جزيرة جوام بالصواريخ الكورية

يهدد دكتاتور كوريا الشمالية، كيم جونج- أون، الهاوي جمع البالستيات والنوويات، بإطلاق 4 صواريخ على جزيرة جوام  Guam، يوم الثلاثاء المقبل، ليشعل فتيل الأزمة العالمية مع الولايات المتحدة.

الجزيرة

تعد جزيرة جوام الصغيرة أرض أمريكية تقع في المحيط الهادي، يبلغ عدد سكانها 163 ألف شخص، يقيم بها 50 مسلماً فقط، منهم 5 من سكانها الأصليين والباقي أصولهم من بنغلادش وسريلانكا.

وتضم الجزيرة الصغيرة 3 عرب أحدهم مصري والثاني جزائري، والثالث يحمل الجنسية السعودية ويقيم بها منذ 28 سنة، ويعمل إمام المسجد الوحيد في جوام ، ويدعى مهند الخواجة.

السعودي

غادر مهنّد الخوجة، ذو 48 عاما، السعودية مع أبويه وإخوته إلى الولايات المتحدة الأمريكية حين كان رضيعاً ورغم ذلك يجيد العربية بطلاقة.

خدم في الجيش الأمريكي بولاية كاليفورنيا، وانتقل إلى القاعدة الأميركية في جوام التي أحبها وبعد سنة واحدة تزوج من إحدى نسائها عام 1989، بعد اعتناقها للإسلام.

وأنجبت زوجته الجوامية أربعة توائم، أصبح عمرهم الآن 15 عاما، وهم 3 بنات وابن واحد.

يعمل الخوجة معداً للأطعمة الجاهزة ويبيعها في الأسواق، كما يؤم الناس للصلاة بمسجد تابع لجمعية جوام الإسلامية، هو المسجد الوحيد في الجزيرة، والذي تأسس عام 2000.

الجزائري

وعن الجزائري، فهو جاء إلى الجزيرة من الولايات المتحدة الأمريكية أيضا، وتعرف على الخواجة أثناء الصلاة بمسجد النور.

المصري

اما المصري فهو يقيم في الجزيرة منذ 15 عاما تقريباً، ويدعى محمود، جاء الجزيرة من السعودية، وتزوج من إمرأة جوامية، تدعى مريم، ويعمل بمستشفى في الجزيرة.

    اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *