قائمة أغنى العائلات العربية حسب قائمة موقع فوربس الأمريكي

توجد العديد من العائلات العربية التي تملك رؤوس الأموال الضخمة والعقارات الهائلة في أنحاء متفرقة من العالم.

وتنافس العائلات العربية الغنية في الكثير من مجالات الإستثمار والأعمال.

في هذا التقرير سنذكر أغنى خمس عائلات العربية في عام 2017 بحسب موقع فوربس الأمريكي:

1-عائلة العليان:

إحدى العائلات السعودية الغنية، وتمتلك الكثير من الشركات والإستثمارت في العديد من المجالات.

وتبلغ ثروة العائلة 8 مليار دولار لتحتل الصدارة في قائمة أغنى العائلات العربية.

وتمتلك الشركة حقوق ترخيص في العديد من الشركات العالمية ككوكا كولا و غيرها من الشركات الأخرى.

وتعد العائلة من المستثمرين الرئيسين في أسواق الأسهم، وتمتلك عقارات في العديد من دول العالم.

وتتكون العائلة من الأبناء خالد ولبنى وحذام وحياة العليان الذين ورثوا العقارات والشركات من والدهم الراحل سليمان.

العائلات العربية

2-عائلة الشايع:

إحدى العائلات الكويتية، وتبلغ إجمالي ثروة العائلة 5 مليار دولار، ولديها العديد من الامتيازات التجارية.

ويدير أعمال العائلة محمد عبد العزيز الشابع من الجيل الثالث للعائلة، وهو حاصل على شهادة الماجستير في إدارة الأعمال.

وتمتلك العائلة 3400 متجراً في 17 دولة بالشرق الأوسط وأوروبا وآسيا.

وتمتلك العائلة على أكثر من 75 ترخيصاً لعلامات تجارية عالمية.

3-عائلة أبو دواد:

تبلغ ثروة العائلة السعودية 4 مليار دولار، وتمتلك العديد من الامتيازات التجارية للعديد من الشركات العالمية.

وأسس مشروعات العائلة الراحل إسماعيل أبو دواد، وبدأ العمل بمشروع صغير لبيع الجملة عام 1935 بمدينة جدة.

واستطاع بعد عقدين من الزمن أن تبقى شركته من أكبر الشركات في العالم العربي.

وحصلت الشركات على العديد من الامتيازات التجارية للعديد من العلامات التجارية العالمية.

واستطاع أبنائه أنس وأسامة وأيمن المساهمة في توسيع مشاريع المجموعة، وزيادة ثروة العائلة.

4-عائلة جميل:

من العائلات السعودية الغنية، وتملك إجمالي ثروة العائلة 2.2 مليار دولار.

وتعتبر مجموعة العائلة أكبر موزع مستقل لسيارات تويوتا ولكزس في العالم.

وافتتحت العائلة في العام الماضي أكبر منشأة لبيع سيارات لكزس بالتجزئة في العالم.

ويدير شركات العائلة محمد عبداللطيف جميل خلفاً لوالده الراحل الذي أسس شركات العائلة.

ولدى مجموعة شركات العائلة نشاط كبير في مجال الطاقة المتجددة وتعتبره إستثمار المستقبل.

5-عائلة الدباغ:

تدير العائلة أكبر مزارع الدواجن في المملكة العربية السعودية، وتمتلك أكبر منتج لزيوت التشحيم.

وتبلغ ثروة العائلة السعودية 2 مليار دولار، وتعد من أغنى العائلات السعودية والعربية.

ويدير مجموعة شركات العائلة عمرو الدباغ الرئيس السابق للهيئة العامة للإستثمار في المملكة.

وخلف عمرو والده عبدالله الدباغ الذي أسس شركات العائلة في عام 1962 بمدينة جدة، بعد أن عمل وزيراً للزراعة في المملكة.

وورث أبناؤه عمرو وحسين وجمال مجموعة شركات العائلة، وألف عبد الله الدباغ كتاباً في كيفية الحفاظ على وحدة وثروة العائلة.

ويوجد العديد من العائلات العربية الغنية الأخرى والتي تملك الكثير من العقارات والشركات في مختلف أنحاء العالم.

    اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *