مفاجأت في حادث قطار محطة مصر: “السائق ترك الجرار ليتشاجر مع صديقه”

شهدت مصر في تمام الساعة التاسعة والنصف صباحًا، حادث بشع أفزع المصريين جميعًا، هو حادث قطار محطة مصر الذي راح ضحيته 20 شخص، وإصيب 10 آخرون.

في الساعة 9 صباحًا وفي ورش صيانة أبو غاطس التي تتم فيها صيانة جرارات القطارات، كان يقف القطار المنكوب 2302 وبه السائق علاء فتحي لأجراء صيانة للجرار قبل انطلاق رحلته.

المفاجأة الجديدة في حادث قطار محطة مصر:

ولكن الأمور لم تسير كما المعتاد، عندما نزل السائق ليتشاجر مع زميل له في ورش الصيانة، وترك جرار القطار على وضع التشغيل، مما أدي إلى تحركه وانحداره عن مساره نحو رصيف 6 الذي يبعد عن الورشة بحوالي كيلو نصف الكيلو، حتى وصلت سرعة الجرار إلى 60.

وهنا فوجئ الركاب باصطدام الجرار بمبني هيئة السكك الحديدية في محطة مصر برمسيس، وتحطم الجدار الخرساني للرصيف، مما أدي إلى انفجار في الجرار وتصاعدت الأخدنة ونشب الحريق الهائل الذي أطال أجساد الركاب وأدي إلى تفحمهم في دقائق معدودة.

ووصلت سيارات الإسعاف والمطافئ، وحاول عمال وموظفي السكك الحديدية مساعدة المصابين، وتطفئه الحرائق في أجسادهم من خلال جراكن الماء كما ظهر في الكثير من مقاطع الفيديو المتداولة على مواقع التواصل الاجتماعي.

استقالة وزير النقل بعد حادث قطار محطة مصر:

تقدم الدكتور هشام عرفات وزير النقل، باستقاله لرئيس الوزراء الدكتور مصطفى مدبولي، بعد انعقاد المجلس وتم قبول الاستقالة.

وكشفت مصادر حكومية أن الوزير اتجه إلى منزله بعد ترك مجلس الوزراء في حلة حزن وغضب على كارثة محطة مصر.

القبض على سائق قطار محطة مصر:

تم القبض منذ قليل على سائق قطار محطة مصر الذي تركه في حالة تشغيل وذهب للمشاجرة مع أحد أصدقائه داخل ورشة الصيانة، مما أدي إلى حركة القطار وانحداره بسبب السرعة العالية التي كان يسير بها، واصطدامه بالرصيف ومبني السكك الحديدية، مما أدي إلى اشتعال تانك السولار وحدوث الانفجار الشديد الذي أسفر عن وقوع 20 ضحية و40 مصاب.

ويتم الآن التحقيق مع السائق في نيابة الأزبكية التابعة لمحيط منطقة رمسيس، في تفاصيل الحادث وانتظار نتيجة التحقيقات.

    اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *