تعرف على مناسك الحج بالترتيب وماهي مبطلاته؟.. إليك التفاصيل

“ولله على الناس حج البيت من استطاع إليه سبيل”.. اقترب موسم الحج السنوي ويبدأ حجاج بيت الله الحرام في معرفة كيفية أداء مناسك الحج.

بالإضافة إلي معرفة أحكام الحج وترتيب المناسك وفرائصه، لتطبيق فريضة الحج بالطريقة الصحيحة والتقرب إلي الله سبحانه وتعالي.

لذلك يعرض لكم اليوم العربي أهم المعلومات التي تريد معرفتها عن الحج:

1- منـــاســـك الحــــج:

  • تبدأ بالخروج من المنزل بنية الحج، ذلك لحديث الرسول عليه الصلاة والسلام: “إنما الأعمال بالنيات، وإنما لكل امرئ ما نوي”.
  • يبدأ بالإحرام ويكون بارتداء لباس معين يتكون من ردائين غير مخيطين للرجال، وارتداء ما تريد المرأة دون زينة أو تبرج.
  • اتجاه الحج إلي مكة بعد الاستحمام والوضوء وعقد النية.
  • دخول الحرم وبدء الطواف حول الكعبة 7 أشواط، يبدأ كل شوط منهم بالحجر الأسود ويكون على يسار الحاج.
  • يلمس الحاج الحجر الأسود بكل شوط للتقبيل، أو الأشارة إليه إذا عجز عن الوصول لملامسته.
  • ينبغي على الحاج أن يتحاشي إيذاء من حوله أثناء الطواف بالمزاحمة أو الدفع باليد حتى لا ينقص من ثوابه.
  • السعي بعد الطواف بين الصفا والمروة سبع مرات، قال عنه رسول الله عليه الصلاة والسلام: “يا أيها الناس، اسعوا، فإن السعي قد كتب عليكم”.
  • التوجه إلى منى وهو المكان الذي ترمى به الجمرات بعد طواف القدوم في 8 ذي الحجة.
  • الذهاب إلى جبل عرفات في 9 ذي الحجة ومع صلاتي الظهر والعصر، قال رسول الله عليه الصلاة والسلام: “الحج عرفة، فمن أدرك ليلة عرفة قبل طلوع الفجر من ليلة جمع فقد تم حجه”.
  • النزول من عرفة إلى المزدلفة، في 10 ذي الحجة ويتم جمع صلاتي المغرب والعشاء وبيات الليل هناك.
  • التوجه إلى منى في 10 ذي الحجة ورمي الجمرات “جمرة العقبة”.
  • نحر الأضاحي في مني “إذا استطاع الحاج” وحلق الرأس.
  • الذهاب إلى مكة للقيام بطواف الزيارة ثم العودة إلى منى، ويمكن أن يقوم الحاج بالسعي بين الصفا والمروة إذا فاته السعي يوم 8 ذي الحجة.
  • القيام بمنى في يومي 11 و12 ذي الحجة ورمي الجمرات الثلاث “الجمرة الأولى، الجمرة الوسطي، جمرة العقبة”,
  • يمكن عودة الحاج إلى مكة مرة أخرى والطواف حول الكعبة فيما يعرف بطواف الوداع والارتواء من ماء زمرم.

2- فـــوائـد الحــــــج:

له فوائد عديدة لا تحتوي عليها أي عبادة أخري من العبادات التي فرضها الله على المسلمين ومنها:

  • فريضة يحبها الله سبحانه وتعالى وركن من أركان الإسلام الخمس.
  • نوع من أنواع الجهاد في سبيل الله، كما روي عن أبي هريرة عن رسول الله: “جهاد الكبير والصغير والضعيف والمرأة، الحج والعمرة”.
  • تحصيل الثواب والأجر من عند الله ومحو الذنوب، قال رسول الله: “العمرة إلى العمرة كفارة لما بينهما، والحج المبرور ليس له جزاء إلا الجنة”.
  • اتحاد المسلمين في مكان واحد بزي واحد، يظهر المسلمين جميعًا في الكعبة لأداء مناسك الحج.
  • شرب ماء زمزم النقي الذي يحمل الشفاء والطاقة للحجاج، وأثبتت الدراسات أنها ماء خالية تمام من الفيروسات والبكتيريا.

3- مبطــــــلات الحـــــج:

للتأكيد من إتمام الفريضة بالطريقة الصحيحة وعدم ارتباك أي ذنوب لإبطاله يجب عليك معرفة مايلي:

– الجمــــــــاع:

يبطل بالجماع باتفاق بين الفقهاء إلا انهم اختلفوا في توقيت الجماع.

أكد فقهاء المالكية أن الجماع يبطل ويفسد الحج أو إنزال المني بسبب المداعبة قبل رمي جمرة العقبة أو بعد الطواف أو بعد مضي يوم النحر.

إذا لم يكن الشخص قد رمى أو طاف فإن حجه لا يفسد ولكن يلزمه ذبح الفداء في هذه الحالة.

بينما اتفق فقهاء الحنفية أنه يبطل بالجماع إذا وقع قبل الوقوف بعرفة.

إما فقهاء الشافعية قالوا أن الجماع يبطل الحج إذا وقع قبل رمي الجمار والحلق والطواف.

إما فقهاء الحنابلة فاختاروا منهج أخر بالتفريق بين المفسد والمبطل، فالحج يفسد بالجماع إذا كان قبل التحلل الأول.

ويبطل الحج إذا ارتد الشخص عن الإسلام أثناء أداء المناسك.

– ترك ركن من أركان الحج:

أركان الحج أربعة وهي: “الإحرام، الوقوف بعرفة، الطواف، السعي بين الصفا والمروة”.

    اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *