أكتشف طرق فعالة لتشجيع طفلك علي القراءة

بقلم : د. هانى الدروي

استشاري طب الأطفال وحديثي الولاد

تتسأل معظم الأمهات متى أقرأ لطفلي ، وكيف ابدء ،و أى الكتب أختار ،وما هى اللغة المناسبة للطفل ، وكيف اشجع طفلي على تنمية عادة القراءة،في السطور القادمة نحاول أن نقدم إجابة مبسطة كى تستفيد منها كل أم ، تؤكد العديد من الدراسات الحديثة أنه بإمكان الأمهات بدء القراءة لأطفالهن من عمر 6 أشهر وتؤكد الدراسات على قدرة الطفل استيعاب ما يسمعه و الإستفادة منه فى عمر متقدم أما بالنسبة للغة فمن المفضل في البداية القراءة باللغة الأم وبمستوى لغة الكتاب مع التبسيط و التوضيح والشرح إذا تطلب الأمر فاستخدام لغة سليمة تزيد من حصيلة المفردات اللغوية للطفل و اما بالنسبة لاسس اختيار الكتاب المناسب فهناك قاعدة عامة للاختيار يجب اتباعها وتعتمد على سن الطفل و عدد صفحات الكتاب فمثلا الطفل في عمر 4 أعوام لابد إلا يزيد الكتاب عن 8 صفحات والا تزيد عدد الشخصيات في القصص حتى يستطيع الطفل ربط الأحداث بالشخصيات أما عن المحتوى فنختار المناسب لأخلاقنا و ثقافتنا و ديننا و المناسب لعمر الطفل فقبل العام و لعمر 3سنوات لابد أن نختار الكتب التى تحوى صور جذابة و حقيقية مألوفة بالنسبة للطفل ويمكن أن يشاهدها في حياته اليومية يفضل استخدام الكتب التفاعلية التى تصدر أصوات أو إضاءات جذابة بجانب الكتب المجسمة التى تساعد على جذب انتباه الطفل و تحببه في القراءة اما القصص فنحرص على استخدام القصص المصورة او التى تحوي رسومات جذابة و تستخدم عدد كلمات مناسب لا تزيد عن جملة أو أثنين وتكون كلماتها بسيطة واضحة المعانى وليس من المهم ان تحوى القصة على حكمة أو عبرة فمازال الطفل في هذا العمر غير مدرك وغير قادر على فهم عمق القصة و العبرة من وراء الأحداث ، أما الأطفال من عمر 3 إلي 6 سنوات يمكن للأم تعطى بعض الحرية للطفل في اختيار كتابه و تبدأ الإعتماد على القصص المليئة بالحكمة والعبرة و تحث على الفضيلة وغرس القيم و الأخلاق النبيلة كالصدق والأمانة ومساعدة الآخرين ولابد أن تكون الدروس المستفادة من القصة واضحة ومباشرة لتكون سهل على الطفل استيعابها لأن الطفل في هذا العمر لا يدرك إلا الخير المطلق أو الشر المطلق أما من بعد السادسة فيبدأ بعض الأطفال في إتقان القراءة و اختيار نوعيات الكتب المفضلة لديهم ولكن لابد أن نشاركه الإختيار و نساعده في اختيار القراءات المفيدة دون إجبار أو استهتار و يمكن تشجيع الأطفال على القراءة لكبار أو لإخوانهم و بالتدريج و مع المواظبة على القراءة سوف يبدأ الطفل في التطور وقراءة موضوعات أكثر تعقيدا و عمقا و تزيد قدرته على استيعاب ما بين السطور و العبر وتزداد قدرته على تطوير الأفكار وإعادة استخدامها في حياته العملية

ويبقي الإجابة على أهم سؤال كيف تنمى مهارات أبنائك لاكتساب عادة القراءة وهنا لابد من اتباع عدة خطوات تبدأ بانتظام القراءة لطفلك ليصبح جزء من الروتين اليومى اعتمد في قراءتك لطفلك على تغير درجة صوتك وتعبيرات وجهك تفاعل مع القصة كى يتفاعل معك طفلك و حاول مشاركة الطفل في وضع تصور لباقي أحداث القصص وايضا لابد من الحرص علي البعد عن الاجهزة الالكترونية كالتلفاز أو الكومبيوتر وقت القراءة و اخيرا لابد من اختيار الوقت المناسب للقراءة فهو عامل مهم في إكساب الطفل انطباع جيد عن عادة القراءة

    اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *