هند تستغنى عن ابنها مقابل “مفتاح الشقة”.. التفاصيل الكاملة لفيديو طفل البلكونة

تداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي، مقطع فيديو أمس لـ طفل البلكونة الذي اجبرته أمه على القفز من الشباك إلى بلكونة شقتهما لفتح الباب بعد تسببه في فقدان المفتاح.

وأثار الفيديو حفيظة النشطاء عبر مواقع التواصل بسبب صراخ الطفل وبكائه “أنا خايف هقع، طب هدور على المفتاح”، من دون أي رد فعل منها سواء الدفع به إلى القفز إلى البلكونة.

حاول الجيران من حولها انقاذ الطفل ووقف ما يحدث، إذ قال أحدهم: “ياست حرام عليكي بتعملي إيه؟ الواد هيقع”، وسط صراخ الطفل المستمر طول الفيديو وحتى بعد نزوله، إذ توالت على ضربه بشدة لعدم قدرته على القفز من الشباك إلى البلكونة.

-تحرك الحكومة السريع تجاه طفل البلكونة:

بعد التداول الواسع لمقطع الفيديو، تحركت إدارة نجدة الطفل بالمجلس القومي للطفولة والأمومة ببلاغ إلى النائب العام المستشار نبيل صادق للتحقيق في الواقعة.

وانتقلت قوات الأمن إلى مقر منزل السيدة في “ابني بيتك” بمدينة 6 أكتوبر وتم القبض على والدة الطفل إلى القسم والتحقيق معها.

-هوية سيدة فيديو طفل البلكونة:

تدعى السيدة “هند” أم الطفل أسامة البالغ من العمر 13 عاما وهو أكبر أبنائها الأربعة، وكشف مصدر أنها دفعت بابنها للقفز من شباك العمارة إلى البلكونة، بعدما عادت من عملها كـ “عاملة” في حالة من التعب وفوجئت بضياع مفتاح الشقة.

-أين يذهب الطفل؟:

أخذت إدارة نجدة الطفل بالمجلس القومي للطفولة والأمومة، الطفل أسامة معهم بعد القبض على الأم، تمهيدًا لوضعه في إحدى دور الرعاية.

-مصير السيدة وموعد التحقيق معها:

من المقرر أن تمثل السيدة صاحبة فيديو طفل البلكونة أمام النيابة، ظهر اليوم السبت، للتحقيق معها ومواجهتها بمقطع الفيديو المتداول على مواقع التواصل الاجتماعي، وانتظار الحكم عليها.

    اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *