الحكومة تنفي أخبار تأجيل الدراسة بالفصل الدراسي الثانيوزارة التربية والتعليم

بعد الأخبار التي تم ترديدها هذه الأيام وخاصة على موقع التواصل الاجتماعي فيس بوك، بشأن تأجيل الدراسة بالفصل الدراسي الثاني في مختلف المدارس والجامعات إلى الفاتح من شهر مارس القادم، قام مركز المعلومات ودعم اتخاذ القرار، بالإعلان عن أنه تم التواصل مع كل من وزارة التربية والتعليم والتعليم الفني، ووزارة التعليم العالي والبحث العلمي، اللتان أكدتا على أن هذه الأخبار لا أساس لها من الصحة، حيث قامتا بنفي ذلك جملة وتفصيلا، وصرحتا بأنها مجرد شائعات، وأنه لا توجد هناك أي نية في تأجيل الدراسة بالفصل الثاني، لا في المدارس ولا في الجامعات، وأن الدراسة سوف تستأنف في موعدها المقرر في الحادي عشر من شهر فبراير الحالي.

وزارة التربية والتعليم تصرح بأنه لا توجد اسباب تدعو إلى تأجيل الدراسة

وقد صرحت وزارة التربية والتعليم والتعليم الفني، بأن ليست هناك أسباب تدفع لتأجيل الدراسة، حيث ان الوزارة على وشك الانتهاء من طباعة كميات الكتب المطلوبة في الفصل الدراسي الثاني، بالإضافة إلى أن أعمال الصيانة البسيطة الجارية في عدد من المدارس شرفت على الانتهاء، لافتة إلى أن الثامن من فبراير الحالي هو التاريخ المتوقع فيه انتهاء المؤسسات من طباعة كميات الكتب المطلوبة.

وزارة التربية والتعليم تؤكد على حرصها على توصيل الكتب المطلوبة للمدارس

وقامت وزارة التربية والتعليم والتعليم الفني بالإشارة إلى أن أنها تقوم بتوصيل جميع أعداد وكميات الكتب، التي يتم طباعتها، إلى المخازن الخاصة بالوزارة المتواجدة بفيصل وأكتوبر، حيث تقوم مديريات التعليم في الحال بسحبها، والقيام بتسليمها للإدارات التعلمية والمدارس المتواجدة  في مختلف المحافظات في جميع أنحاء الجمهورية، ونذكر أنه قد انتشرت شائعات على مواقع التواصل الاجتماعي، تفيد بأنه قدر تقرر تأجيل الدراسة مما تسبب في حيرة أولياء أمور الطلبة.

 

    اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *