مفاجأة صادمة.. إطلاق سراح غادة إبراهيم قبل انقضاء مدتها بقضية ممارسة الرذيلة

خرجت الفنانة المصرية غادة إبراهيم من حبسها بعد قضيتها الشهيرة والتي سببت الصدمة في الوسط الفني، بعد اتهامها في قضية تسهيل الدعارة وممارسة الرذيلة في 4 شقق بمنطقة المعادي.

يذكر أن المحكمة قد حكمت على غادة إبراهيم بالحبس لمدة 3 سنوات ودفع غرامة بمبلغ 300 جنيهًا في مايو من العام الماضي، وبعد ذلك قامت نيابة دار السلام برئاسة المستشار جمال الجباوي، ويليها محكمة جنح مستأنف دار السلام بتخفيف الحكم إلى عام واحد.

وجاء قرار تخفيف الحكم بعد قبول طعن غادة إبراهيم على الحكم الصادر ضدها.

ماذ حدث؟

خرجت غادة إبراهيم من السجن بعد قضاء ثلاث أرباع المدة، لحسن السير والسلوك في قضيتها، كما أنها تعاني من حالة نفسية سيئة.

وطلبت غادة إبراهيم من المحامي الخاص بها بعد صدور قرار خروجها من السجن، رفع دعوى قضائية لإعادة إجراءات محاكمتها خلال شهر أكتوبر المقبل، للحصول على حكم بالبراءة من التهم المخلة المنسوبة إليها، حسبما ذكر موقع «لها».

أين غادة إبراهيم الآن؟

أفاد موقع «اليوم السابع» بأن غادة إبراهيم تتواجد في الإسكندرية على الشاطئ لقضاء الإجازة الصيفية، وصرحت قائلة: «ببلبط في الميه».

وأضافت لـ«اليوم السابع» أنها متأكدة من براءتها، وبشأن ما تردد حول امتلاكها أربع شقق لتسهيل الدعارة، ذكرت أن ذلك غير صحيح، وإعادة المحاكمة ستثبت عكس ذلك تمامًا.

 

    اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *